بلاغ : العجز الكبير الحاصل في مخزون مياه السدود محور اجتماع اللجنة الإقليمية لليقظة


المملكــــة المغربـيــــة

وزارة الداخليـــــــة

عمالــة إقليـــــم بركــــان

** الديـــــوان**

بـــلاغ صحفــي

عملا بالتوصيات المنبثقة عن اجتماع اللجنة الاقليمية لليقظة بتاريخ 04 ماي 2017 – المكلفة بتتبع الوضعية الراهنة للموسم الفلاحي 2016/2017 وتقييم البرنامج المسطر لمواجهة الاكراهات بالضفة اليمنى لحوض ملوية ، الناتجة عن العجز الحاصل في مخزون مياه سدود ، تم اليوم 08 يونيو 2017 عقد اجتماع اخر للجنة اليقضة بمقر العمالة تحت رئاسة السيد عبد الحق حوضي عامل الاقليم .

وقد حضر هذا الاجتماع السادة رجال السلطة ، مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية ، مدير وكالة الحوض المائي لملوية ،ممثلي المكتب الوطني للماء الصالح للشرب ، ممثل الغرفة الفلاحية للجهة الشرقية فرع بركان بالإضافة الى رؤساء الاقسام بالعمالة .

وقد تميزت اشغال الاجتماع بكلمة السيد العامل التي اكد فيها على المجهودات المبذولة من كل المصالح الخارجية والفاعلين والشركاء لإنجاح الموسم الفلاحي ، الا ان وضعية مخزون مياه السدود لحوض ملوية لا زالت تزداد صعوبة ، مما يستدعي تظافر كل الجهود لتدبير المرحلة المقبلة مما تبقى من الموسم الفلاحي .

وللوقوف على الحالة الراهنة لمخزون مياه السدود لحوض ملوية ، أعطيت الكلمة إلى السيد بوبكر الهوادي مدير وكالة الحوض المائي لملوية الذي اعرب عن قلقه الشديد من وضعية السدود، حيث اعتبرها جد سيئة ، معززا ذلك بالأرقام على الشكل التالي :

اولا : التساقطات المطرية المسجلة بالملمتر خلال الفترة الممتدة بين 2015 الى غاية 2017 .

المنطقة

2015/2016

2016/2017

المعدل الاعتيادي

نسبة العجز (%)

ميدلت

80,1

93,2

183

-49

ميسور

154,2

115,9

143,6

-19

كرسيف

115,3

80

164

-51

دريوش

124,2

253

248,1

-5

بركان

206,2

273,5

327,4

-16

وجدة

200,3

236,3

265,7

-11

عين بني مطهر

206

174,9

195,4

-10

بوعرفة

108,2

188

150,4

+25

ثانيا : واردات السدود بالمليون المتر المكعب

اسم السد

2015/2016

2016/2017

المعدل العادي

النسية المائوية للعجز

الحسن الثاني

31,8

37,8

112

-66

واد زا

119,9

64,3

106,4

-40

محمد الخامس

460,9

272,9

558,7

-51

المجموع

612,6

375

777,1

-52

ثالثا : مخزون مياه السدود

اسم السد

الحقينة العادية م م3

01 يونيو 2015

01 يونيو 2016

01 يونيو 2017

المخزون

نسبة الملا%

المخزون

نسبة الملا%

المخزون

نسبة الملا %

الحسن الثاني

392,3

349,4

89

195,7

50

84,5

21

واد زا

218

93,5

43

103,1

47

64,4

29

محمد الخامس

239,5

230,4

96

103,5

43

23,8

10

المجموع

849,8

676,3

79

402,3

47

272,7

20

وفي هذا الاطار،اوضح السيد المدير ان نسبة ملء السدود خلال فترة شتنبر 2016 ويونيو 2017 تبقى دون مستوى المعدل للسنوات الخمس الاخيرة ولم يسبق لها مثيلا حيث تتراوح ما بين 20 الى 50 % مضيفا ان امكانية تحويل مياه سد الحسن الثاني و واد زا الى سد محمد الخامس تبقى دون جدوى .

بعد ذلك ، تدخل السيد عزيز بلوطي مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية ، حيث ركز في تدخله على النقط التالية :

  • الإشادة بعملية التنسيق التي تمت مع مصالح وكالة الحوض المائي لملوية والجهود المبذولة من طرف جميع المتدخلين لتدبير المرحلة لإنجاح الموسم الفلاحي .

  • تفهم اكراهات وكالة الحوض المائي بشان مخزون السدود واعتماد مقاربة تدبير مياه السقي وذلك من خلال تقليص وترشيد الحصة المائية التي كانت مخصصة للمكتب للضفة اليمنى ، حيث تم توزيع 07 مليون متر مكعب عوض 10 مليون المتفق عليها خلال شهر ماي .

و بخصوص بقية الموسم الفلاحي (10%) اقترح السيد مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي تخفيض الحصص المتبقية للموسم الفلاحي على الشكل التالي :

الشهر

الكمية المقترحة للسقي بالمليون م3

يونيو

7 عوض 10

يوليوز

6 عوض 10

غشت

6 عوض 10

المجموع

19 عوض 30

في نفس السياق أشار المتدخل أن مواصلة تشغيل محطة الضخ لمولاي علي سيتطلب اعتمادات مالية إضافية.

و بخصوص الحاجيات من المياه الصالحة للشرب إلى غاية نهاية غشت 2017، قدرت من طرف مصالح المكتب الوطني للماء و الكهرباء قطاع الماء ب 25 مليون متر مكعب.

و خلال المناقشة أكد السيد مدير وكالة الحوض المائي لملوية أن الحالة الراهنة لمخزون مياه السدود لا تسمح بتلبية جميع الحاجيات المقترحة من طرف السادة أعضاء اللجنة الاقليمية لليقظة و أن المرحلة تستدعي تدابير صارمة في هذا الشأن، مطالبا بضرورة إشراك الوزارات و ذلك بعقد اجتماع على المستوى المركزي لإيجاد الحلول الناجعة.

و في الأخير أكد السيد العامل ما يلي:

إمكانية الشروع في توزيع حصة شهر يونيو المقدرة ب 7 مليون متر مكعب في انتظار عقد اجتماع بعد نهاية شهر رمضان لتقييم الوضعية.

ضرورة تظافر جميع الجهود للاقتصاد في الماء عبر عمليات تحسيس الفلاحين و المواطنين و الحد من كل أشكال الهدر المائي.

رفع تقرير للمصالح المركزية لوزارة الداخلية قصد العمل على عقد اجتماع عاجل على المستوى المركزي يضم جميع المصالح المعنية قصد ايجاد الحلول واتخاذ التدابير اللازمة .

تعليق بحساب الفايسبوك


Be the first to comment on "بلاغ : العجز الكبير الحاصل في مخزون مياه السدود محور اجتماع اللجنة الإقليمية لليقظة"

Leave a comment

Your email address will not be published.


*